رواية البؤساء (خمس اجزاء) كاملة للكاتب فيكتور هوجو

تحميل مجانا بروابط مباشرة وقراءة أونلاين رواية البؤساء (خمس اجزاء) كاملة للكاتب فيكتور هوجو pdf

 رواية البؤساء (5 اجزاء) كاملة للكاتب فيكتور هوجو

 

تكاد لا تخلو لغة في العالم من اكثر من ترجمة لرائعة فيكتور هيجو "البؤساء"، ويصعب إحصاء عدد المرات التي مثلت على المسرح. وفي كل مرة تجذب إليها الملايين من الناس الذين سبق لهم أن رأوها وقرأوها مرات.
منذ العام 1863 حتى اليوم، ما تزال "البؤساء" تقرأ بوتيرة متصاعدة، ولو جرب القارئ إعادة قراءتها مرة ثانية، أو حتى ثالثة لأدرك كم الذي فاته، لأن البؤساء ليست مجرد حبكة روائية متقنة وجذابة فحسب. إنها رواية العظمة الإنسانية في مواجهة أقسى الظروف، رواية المشاعر الدافقة من الحب والجمال. بقدر ما هي غوص في النفس الإنسانية بكل ما فيها من ضعة وترفع، وما فيها من ظلم وعدل، وما فيها من قوة وضعف.
تعرفنا هذه الرواية إلى باريس كما لم نعرفها، وإلى مرحلة من التاريخ، التي تلت الثورة الفرنسية العظمى عام 1789، وارتداداتها الاكثر تأثيرا في صورة العالم الحديث. هذه الثورة التي رغم الانكسارات والآلام والتضحيات تمسكت بشعارات الأخوة والمساواة والحرية. وتعرفنا إلى نماذج من شخصيات هي نماذج إنسانية يصعب نسيانها. ولن ينسى قارئ "البؤساء" ما عانته فانتين لتسعد ابنتها، ولا ما عاناه جان فالجان ليتحول من محكوم بالأشغال الشاقة، إلى رجل يمتلئ قلبه بالخير والحب، ولا ما عاناه كل من ماريوس وكوزيت ليتحول حبهما إلى نموذج رائع ملهم.
جافير، تيناردييه، غافروش، إيبونين، أصدقاء الألفباء، أسماء ونماذج بكل ما فيها من كرامة أو حقد أو شموخ أو ضعف، ستبقى عالقة في ذهن قارئ هذه الرواية
البؤساء أو البائسون (بالفرنسية: Les Misérables) رواية للكاتب فكتور هوجو نشرت سنة 1862، وتعد من أشهر روايات القرن التاسع عشر، إنه يصف وينتقد في هذا الكتاب الظلم الاجتماعي في فرنسا بين سقوط نابليون في 1815 والثورة الفاشلة ضد الملك لويس فيليب في 1832. إنه يكتب في مقدمته للكتاب: "تخلق العادات والقوانين في فرنسا ظرفا اجتماعيا هو نوع من جحيم بشري. فطالما توجد لامبالاة وفقر على الأرض، كتب كهذا الكتاب ستكون ضرورية دائما".
تصف البؤساء حياة عدد من الشخصيات الفرنسية على طول القرن التاسع عشر الذي يتضمن حروب نابليون، مركزةً على شخصية السجين السابق جان فالجان ومعاناته بعد خروجه من السجن.
تعرض الرواية طبيعة الخير والشر والقانون في قصة أخاذة تظهر فيها معالم باريس، الأخلاق، الفلسفة، القانون، العدالة، الدين وطبيعة الرومانسية والحب العائلي. لقد ألهم فيكتور هوجو من شخصية المجرم/الشرطي فرانسوا فيدوك ولكنه قسم تلك الشخصية إلى شخصيتين في قصته.
رواية البؤساء ظهرت على المسرح والشاشة عبر المسرحية التي تحمل نفس الاسم وايضًا تم انشاء فيلم لرواية نفسها بأسم البؤساء (فيلم 2012) و قد حقق مبيعات ضخمه حتى ان تقيمة قد وصل إلى 7.6/10 و قد حصل على عدة جوائز.
هي مشهورة ولكن قد لا يعلم البعض كم هي قصة مؤثرة ذات معاني إنسانية عميقة……يواجه أبطالها مواقف صعبة كثيرة في الحياة ويتصرفون فيها تبعا لشخصياتهم وإنسانيتهم

رواية البؤساء – فيكتور هوجو (خمسة أجزاء)


1 البؤساء جـ 1 لـ فيكتور هيجو.pdf
 
تنويه : اذا وجدت رابط لا يعمل ، كتاب له حقوق ملكية ، او اردت نشر كتاب او مقال خاص بك على الموقع : راسلنا عن طريق رسائل صفحة أطلب كتابك