تحميل رواية تحريات كلب pdf للكاتب فرانز كافكا

تحميل مجانا بروابط مباشرة وقراءة أونلاين تحميل رواية تحريات كلب pdf للكاتب فرانز كافكا pdf

تحميل رواية تحريات كلب pdf  للكاتب فرانز كافكا 


في "تحريات كلب" كما في "المسخ" و"المستوطنة" و"المحاكمة" وكل ما كتب كافكا على وجه التقريب، سنواجه ذلك القلق المحتدم وتلك الرهبة المحلقة، فلا هي تتبدد ولا هي تنقض لتضع نهاية لعالم مجبول من فزع. وهي تنعكس صداما هائلا حد التمزق حيث تنقض الموسيقى على الجرو الصغير في "التحريات" فتوشك أن تقضي عليه
وببساطة بالغة، رأينا كيف أشاد بها لوكاتش، يحصر كافكا الجوانب العضوية لحياة البشر ممثلة في الطعام والجوانب الروحية ممثلة في الموسيقى، ويمضي بنا عبر تجاربه في استحضار الجانبين
كتب كافكا في مذكراته في فترة أعقبت بسنوات قلائل تأليف "التحريات" يقول إنه لا يجد السعادة إلا إذا كان بوسعه أن يرتقي بالعالم إلى النقاء والحق وما لا يقبل التغيير


- قصة قصيرة قد تندرج تحت الأدب الهزلي او الأدب الساخر، لكن كافكا ضمّنها نظرته الفلسفية، ورواها على لسان كلب، لكن المقصود هو الإنسان بالطبع:" بغضّ النظر عنا نحن معشر الكلاب، فثمة في العالم أنواع عديدة من المخلوقات، التعسة، الضئيلة، البليدة، التي لا تتحدث لغة، و إنما تتبادل صيحات آلية، وكثيرون نحن الكلاب يدرسونها بعد إطلاق أسماء عليها، و يحاولون مساعدتها، تعليمها".. "الحيوان" الوحيد القادر على ذلك هو الإنسان! وقد جره كافكا الى منزلة الكلب!

- منذ البداية قسم كافكا انشغالات الكلب بين اساسية وكمالية، مادية (كالطعام) وروحية (الموسيقى)، وهذا قاده الى صراع نفسي للحكم الصحيح وادّى الى انعزاله، وهذا ربما ما يفسر شعور الحكماء والفلاسفة بالغربة في هذا العالم. " ككلبٍ شاب يتطلّع بشره في أعماقه إلى الحياة تخلّيت عن سائر المُتع، تجنّبت على نحو مؤلم المباهج كافة دفنت رأسي بين برثني الأماميين حينما كان الإغراء يواجهني"

- على لسان الكلب هناك كلاب عادية وكلاب محلقة، اي هناك بشر عاديين وبشر متعالين، وهذه الصفة "التكبّر" لا اعتقد انها تنوجد في جنس غير الجنس البشري!

- لم تبهرني القصة بفلسفتها، فقد سبقه اليها كثيرون (ابن طفيل، ابن سينا) ولا بجريها على لسان الحيوان (فقد سبقه الجاحظ ايضاً)، ولا بغايتها في الترفع والتصوف (امثلة لا حصر لها..) لكنها تبقى جيدة وتدعو للتأمل..

تنويه : اذا وجدت رابط لا يعمل ، كتاب له حقوق ملكية ، او اردت نشر كتاب او مقال خاص بك على الموقع : راسلنا عن طريق رسائل صفحة أطلب كتابك